أخبار ومستجدات تربوية

ورشة عمل حول إعداد برنامج العمل الجهوي الخاص بمشروع تعزيز برامج الدعم الاجتماعي بكلميم وادنون

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، يوم أمس الخميس 17 أكتوبر 2019 بكلميم، ورشة عمل جهوية خصصت لتقديم الحصيلة المرحلية وإعداد برنامج العمل الجهوي الخاص بمشروع تعزيز برامج الدعم الاجتماعي برسم الموسم الدراسي الحالي 2019/2020.

وأبرز السيد المدير المكلف بتدبير شؤون الاكاديمية، في كلمة توجيهية تلاها نيابة عنه السيد رئيس قسم الشؤون الإدارية والمالية خلال افتتاح أشغال هذه الورشة، السياق العام الذي يندرج فيه تنظيم هذه الورشة المتمثل في تنفيذ التوجيهات الملكية السامية الواردة بخطاب العرش ليوم 30 يوليوز 2018، وتنزيل برنامج عمل الأكاديمية برسم سنة 2019 الذي يستمد مرجعيته من مضامين القانون الإطار رقم 51.17، وبرنامج العمل التنفيذي برسم 2018-2019 الملتزم به أمام صاحب الجلالة بتاريخ 17 شتنبر 2018، مضيفا أن الاكاديمية منخرطة  بكل إمكانياتها المتوفرة وبتنسيق مع الشركاء والفاعلين من أجل  توسيع بنيات الاستقبال للداخليات والمطاعم المدرسية مع تجويد الخدمات المقدمة بهذه الفضاءات، وتجويد خدمة النقل المدرسي بالوسط القروي، إضافة  إلى تدبير أمثل للموارد المرصودة لبرامج الدعم الاجتماعي.
وتميزت الورشة، المنعقدة بقاعة الاجتماعات للأكاديمية، بتقديم عرض إطار من طرف السيدة رئيسة مصلحة الدعم الاجتماعي بالأكاديمية، وكذا التداول ومناقشة برامج العمل الإقليمية المتعلقة بمشروع الدعم الاجتماعي برسم الموسم الدراسي 2019/2020، ومعطيات إحصائية حول تدابير هذا المشروع المتعلقة بالداخليات، دور الطالب(ة)، المطاعم المدرسية، المبادرة الملكية مليون محفظة، والنقل المدرسي، إضافة إلى وضعية تنفيذ البرنامج الاستثماري المرتبط بالمشروع  من قبيل الإحداثات، التوسيع، التأهيل وتجهيز الداخليات والمطاعم المدرسية، ووضعية الصفقات الإطار المتعلقة بتوفير التغذية والإطعام بالداخليات والمطاعم المدرسية.
كما ناقش المشاركون في الورشة الجهوية حصيلة تنفيذ العمليات المبرمجة في إطار هذا المجال، وكذا الإكراهات المرتبطة بإنجازها برسم الدخول المدرسي 2019/2020.
ويهدف مشروع “تعزيز وتوسيع برامج الدعم الاجتماعي” إلى إعطاء دفعة قوية لبرامج الدعم الاجتماعي لتشجيع التمدرس والحد من ظاهرة الهدر المدرسي بغية تحقيق الإنصاف المجالي والسوسيو اقتصادي والاجتماعي في مجال الولوج إلى التربية.

 

اقرأ أيضا  غياب الأقلام وطابعات الفروض يُثقل كاهل الأساتذة بمصاريف إضافية

 

المصدر

تربية ماروك

بات بالامكان الان ارسال ملفاتكم، وثائقكم او ومقالاتكم الينا. ابعثوا مشاركاتكم ، اقتراحاتكم أو اراءكم وسوف ننشرها في حينها.

ابعث مساهمتك الان
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق