أخبار ومستجدات تربوية

أزير الصحة المتنقلة مبادرة لتغطية المناطق النائية في مجال التطبيب

كشف الوزير شكيب بنموسى عن زيادة في حالات التوحد بين أطفال رجال ونساء التعليم في المغرب، مشيرًا إلى تزايد الطلبات المتعلقة بهذه الحالات المرضية خلال عرضه لإنجازات وزارته في مجال الخدمات الاجتماعية لعام 2023.

فقد أوضح بنموسى أن مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين، التي تأسست بأمر ملكي في عام 2001، والتي بدأت بتقديم خدماتها في عام 2002، مع التركيز على الاحتياجات الأساسية لرجال ونساء التربية.

ففي مجال الصحة، استفادت أكثر من 143 ألف أسرة من التغطية الصحية التكميلية بتكلفة تجاوزت 183 مليون درهم، وتمت معالجة أكثر من 305 ألف ملف صحي، بما في ذلك الحالات الخطيرة والمزمنة. كما تمت معالجة أكثر من 17,626 ملفًا للإسعاف والنقل الصحي ومنح التعزية، بتكلفة إجمالية تقدر بـ52.93 مليون درهم، بينما تمت معالجة أكثر من 1000 ملف لحالات التوحد بتكلفة تجاوزت 110 مليون درهم، مع ملاحظة ارتفاع في عدد هذه الحالات.

كما قدمت المؤسسة الدعم خلال زلزال الحوز، من خلال خدمات الإسعاف ونقل الجثامين، وساهمت بـ50 مليون درهم في صندوق التبرعات لمواجهة تداعيات الزلزال.

وفي سياق متصل، تم إطلاق مركز “أزير الصحة المتنقلة” للتشخيص الطبي، لدعم ضحايا الزلزال، بما في ذلك أسر الأساتذة والأستاذات، حيث استفاد حوالي 7200 شخص من خدماته في منطقة “أوزيوة” بتارودانت، من 20 سبتمبر إلى 19 أكتوبر 2023.

وأكد الوزير أنه من المتوقع تنظيم جولات للمركز المتنقل لتغطية المناطق التي تعاني من نقص في الخدمات الصحية، مع الأخذ في الاعتبار العدد الكبير من أفراد أسرة التربية والتكوين المتواجدين في تلك المناطق.

بات بالامكان الان ارسال ملفاتكم، وثائقكم او ومقالاتكم الينا. ابعثوا مشاركاتكم ، اقتراحاتكم أو اراءكم وسوف ننشرها في حينها.

ابعث مساهمتك الان
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى