أخبار ومستجدات تربوية

توقيف أجرة أستاذ لمدة 11 شهرا يتسبب في معاناته

قال العيدي هشاني -أستاذ بالتعليم الابتدائي- أن وزارة التربية الوطنية حرمته من راتبه الشهري لمدة 11 شهرا بدون سابق إنذار لحدود الآن.

وقال هشاني أنه أخبر مديره بالعمل عدم قدرته على التدريس وتحمل مسؤولية القسم بسبب إجرائه لأربع عمليات جراحية ناهيك عن وفاة زوجتيه بسبب مرض السرطان.

وأضاف هشاني أنه حاليا لا يجد درهما وأنه سيتعذر عليه اقتناء أضحية العيد في ضل هاته الظروف.

ويضيف أن سبب انقطاع أجرته هو عدم التحاقه بالعمل بين كل شهادة طبية وأخرى وتم توقيف أجرته دون إشعاره ودون إحالته على المجلس التأديبي.
ويطالب هشاني الذي قضى قرابة 25 سنة كمعلم بمجموعة مدارس سيدي الذهبي بمنطقة بن احمد بإقليم سطات وزير التربية الوطنية ورئيس الحكومة ووزير المالية الإفراج عن راتبه.

 

المصدر

أخبارنا

اقرأ أيضا  ندوة تناقش إصلاح التعليم والهندسة اللغوية في المغرب
بات بالامكان الان ارسال ملفاتكم، وثائقكم او ومقالاتكم الينا. ابعثوا مشاركاتكم ، اقتراحاتكم أو اراءكم وسوف ننشرها في حينها.

ابعث مساهمتك الان
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق