أخبار ومستجدات تربوية

الكنبوري: تدريس الفلسفة لا يعلم الحس النقدي بقدر ما يعلم تقديس الفلاسفة وربما تأليههم

قال الباحث والإعلامي إدريس الكنبوري إن “النقاش حول إلغاء مادة الفلسفة في امتحان الباكالوريا، على فرض أن هذا الأمر صحيح، انحرف إلى نوع من التعصب والمزايدة”.

وأضاف في تدوينة له على حسابه في “فيسبوك” “ليست الفلسفة قرينة التنوير ولا التربية الإسلامية قرينة التزمت، قد يكون العكس، وهذا حاصل. المشكلة في المنهج التعليمي”.

وأردف الكنبوري “هناك شيء مضحك يقول به البعض، وهو أن الفلسفة تعلم الحس النقدي. هذا صحيح في الغرب أما عندنا فالفلسفة تعلم قداسة الفلاسفة بل أحيانا تأليه بعضهم والخضوع لما أنتجته عقولهم، مشكورين”.

وتابع “وقد قيل قديما إن كثيرا من الفلسفة يوصل إلى الإيمان لكن القليل منها يوصل إلى الإلحاد. هذا ان كنا فعلا ندرس الفلسفة وليس دروسا حول الفلاسفة”.

ليختم تدوينته بـ”لن نتقدم بالفلسفة ولن نتأخر بالتربية الإسلامية، سنتقدم عندما نفكر في المصلحة الوطنية ونفهم أي مستقبل نريد. هكذا فعلت الشعوب المحترمة”.

اقرأ أيضا  الترشح لمنصب العميد يشعل كلية طنجة
بات بالامكان الان ارسال ملفاتكم، وثائقكم او ومقالاتكم الينا. ابعثوا مشاركاتكم ، اقتراحاتكم أو اراءكم وسوف ننشرها في حينها.

ابعث مساهمتك الان
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى